اختيار جامعة عين شمس عضوا باتحاد الدراسات الإفريقية الصينية

تسلم أ.د.حسين عيسى رئيس لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب ورئيس جامعة عين شمس السابق عضوية الجامعة باتحاد الدراسات الإفريقية الصينية نيابة عن أ.د. عبد الوهاب عزت رئيس الجامعة، وذلك خلال فعاليات الدورة الأولى لمؤتمر التعاون الصيني الإفريقي ممثلاً في مركز الدراسات الإفريقية بالصين.

صرحت بذلك أ.د. إسراء عبد السيد مدير مكتب العلاقات الدولية بالجامعة، وأضافت أن الاختيار وقع على جامعة عين شمس لعضوية الاتحاد الذي يضم 33 دولة إفريقية، لتكون جامعة عين شمس ممثلة للجامعات المصرية والعربية به، وذلك بناء على دعم وتوصيات من الرئاسة الصينية.

مؤكدة أن هذه العضوية تعد امتدادا وترسيخ لما تشهده العلاقات المصرية الصينية من تعاون تاريخي، خاصة عقب مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي في منتدى التعاون الصيني الإفريقي، وكذلك حرص جمهورية الصين الشعبية على توسيع قاعدة التعاون المشترك وبناء مسار لتنمية العلاقات المستقبلية مع دول إفريقيا في إطار التنسيق بين مبادرة الحزام والطريق وأجندة الأمم المتحدة 2030 للتنمية المستدامة وأجندة الاتحاد الافريقي 2063 واستراتيجيات التنمية الخاصة بدول أفريقيا.

وأوضحت أن جامعة عين شمس عضو مؤسس بالاتحاد، لافتة إلى أن هذا التعاون يفتح المجال لإقامة أبحاث مشتركة بين الصين وإفريقيا على طريق الحرير، في مختلف المجالات الاقتصادية واللوجستية والطبية والهندسية والأكاديمية والمشاريع البحثية وغيرها.

 وأكدت أن الحكومة الصينية أوصت بإنشاء مركز للدراسات الإفريقية الصينية بكل من مصر ونيجيريا وكينيا وجنوب إفريقيا، على أن تكون جامعة عين شمس مقر المركز بجمهورية مصر العربية.

  • Nov 4, 2018