نائب رئيس جامعة عين شمس يستقبل وفدا من هيئة فولبرايت

افتتح الأستاذ الدكتور عبد الناصر سنجاب نائب رئيس الجامعة لشؤون الدراسات العليا والبحوث، ورشة عمل بنك المعرفة المصري بكلية التجارة جامعة عين شمس. وجاء الافتتاح بحضور الأستاذ الدكتور خالد قدري عميد كلية التجارة جامعة عين شمس، والأستاذ الدكتور هيام وهبه وكيل كلية التجارة لشؤون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور إسلام حجازي مدير مكتب تكنولوجيا المعلومات بجامعة عين شمس، ومدير المكتبة الرقمية الدكتور هاني شاكر ومجموعة من ممثلي بنك المعرفة.

من جانبه قال أ.د. خالد قدري تنطلق ورشة بنك المعرفة المصري بالتعاون بين قطاع الدراسات العليا والبحوث برئاسة الأستاذ الدكتور عبد الناصر سنجاب بالجامعة وقطاع الدراسات العليا بالكلية، تحت رعاية رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمود المتيني، وتتواصل فاعلياتها على مدار يومين.

وأشار إلى أن الورشة تضمنت شرحا وافيا حول خدمات بنك المعرفة المصري والتطورات التي طرأت عليه وعلى استخدام الباحثين لموقع بنك المعرفة.

وأشار إلى ارتفاع عدد الحضور للورشة هذا العام بشكل كبير، موضحا أن عدد الحضور الذين سجلوا في الورشة خلال العام الماضي وصل إلى 700 باحث، فيما وصل عدد الحضور اليوم إلى 1400 باحث، ما يعني تضاعف عدد المهتمين ببنك المعرفة والخدمات العلمية التي يقدمها.

ولفت قدري إلى أهمية وجود بنك المعرفة ونقل المعلومات وتيسير وصولها للباحثين، كما أنه يدل على مدى اهتمام الباحثين في الجامعة وكلية التجارة تحديدا بالخدمات التي يقدمها .

ونوه إلى أن الورشة تعرض مجموعة من التطبيقات المرتبطة ببنك المعرفة مثل الإند نوت، كما أنها تقدم تعريفا بكيفية الاستفادة من دور النشر المتعاونة مع بنك المعرفة المصري وكيفية التواصل معهم.

وأكد عميد كلية التجارة على أهمية مثل هذه الورش في رفع تصنيف الجامعة، مبينا تقدم جامعة عين شمس في مؤشرات التصنيف الدولية للجامعات.

من جانبه أثنى الأستاذ محمود داوود منسق التدريب والتطوير لبنك المعرفة المصري، بالتنظيم المتميز للورشة والتعريف بها، مشيرا إلى أنه خلال الثلاث سنوات الماضية لم يكن عدد الحضور يتجاوز 15 باحثا، وبعد ذلك بدأ الاهتمام يزداد بشكل تدريجي حيث وصل إلى أكثر من 300 باحث، ووصل العام الماضي إلى 700، فيما بلغ العدد اليوم إلى 1400 باحث.

ونوّه محمود إلى أن هناك دعما كبيرا من نائب رئيس الجامعة لشؤون الدراسات العليا والبحوث لبنك المعرفة، سواء خلال ورش العمل العامة أو المتخصصة، كما أن هناك تنسيق كبير مع جامعة عين شمس وحرص من الجامعة على الاستفادة من جهود بنك المعرفة المصري.

وأوضح أن بنك المعرفة المصري نظم ورش عمل في مختلف الجامعات، وجامعة عين شمس التي تشهد تنظيما للورشة اليوم تعد الجامعة رقم 12 من بين الجامعات المصرية، مؤكدا استمرار تنظيم ورش العمل في مختلف الجامعات حتى نهاية شهر ديسمبر، كما سيتم تغطية كافة طلبات كليات الجامعات المصرية التي دعت إلى تنظيم ورش عمل مكثفة ومتخصصة لديها خلال الفصل الدراسي الثاني.

وبين داوود أن ممثلين متخصصين في كل دور النشر العالمية المشاركة في بنك المعرفة المصري يحاضرون في هذه الورش.

وأكد منسق التدريب والتطوير لبنك المعرفة المصري أن مصادر المعلومات في بنك المعرفة المصري في زيادة مستمرة، كما أن مؤشرات تنزيل وتحميل المعلومات من بنك المعرفة المصري في زيادة حيث تجاوزت خلال السنوات الأربع الماضية 152 مليون عملية.

ولفت إلى زيادة عدد الجامعات المصرية المصنفة في مؤشرات التصنيف العالمية، والتي زادت من 4 جامعات مصرية إلى 20 جامعة خلال هذا العام، كما أن النشر العلمي المصري في العالم بدا أكثر تأثيرا، حيث أوضحت شركة كلاريفيت آنلاتكس في آخر إحصائية لها أن أعلى نسبة نمو في الإنتاج الفكري على مستوى العالم كان في باكستان ومصر.

وفي سياق متصل أوضح الدكتور إسلام حجازي مدير مكتب تكنولوجيا المعلومات بجامعة عين شمس، أن ورشة بنك المعرفة المصري مهمة للباحثين وأعضاء هيئة التدريس في الجامعة، باعتبارها وسيلة لتعريف الباحثين بالخدمات التي يقدمها بنك المعرفة.

وأضاف خلال السنوات الأربع الماضية يزداد عدد الباحثين المهتمين بحضور ورشة عمل بنك المعرفة حتى وصل حتى الآن إلى 1400 باحث، وهو ما يدل على مدى إدراك الباحثين أهمية بنك المعرفة المصري والخدمات التي يقدمها لهم.

وأفاد الدكتور حجازي إلى أن المسؤولين في بنك المعرفة أشاروا إلى أن جامعة عين شمس من الجامعات المتميزة فيما يخص الاستفادة من خدمات بنك المعرفة وفيما يخص الحرص على التعريف بخدمات بنك المعرفة.

وأكد على ضرورة الاهتمام بالاستفادة من خدمات بنك المعرفة، حيث أنه يوفر إمكانية الاطلاع على آخر الأبحاث والمنتوج العلمي على مستوى العالم في مختلف المجالات مجانا، كما أن نشر البحث في نشرة علمية مشتركة في بنك المعرفة المصري فإن ذلك يوفر إمكانية الاستفادة من البحث في مختلف أنحاء العالم.

من جانبها أثنت الباحثة فاطمة أيمن عباس، على تنسيق الورشة وتنظيمها مقارنة بالعام الماضي، مشيرة إلى العدد الكبير من الباحثين المهتمين بحضور الورشة، ولفتت إلى أن بنك المعرفة يوفر معلومات قيمة.

فيما أشارت الباحثة سمر خالد، إلى أن ورشة بنك المعرفة تعد من الورش المهمة حيث أنها توفر معلومات حول كيفية الدخول إلى بنك المعرفة، إضافة إلى سهولة الحصول على البيانات والمعلومات المطلوبة، مثنية على التنظيم الملائم خلال هذا العام مقارنة بالسنوات الماضية.

 

  • Nov 13, 2019